الاثنين، 14 نوفمبر، 2011

مــرســى الـراحــه ..



تمــر عـلينا كــثير من الأحــزان والآلام والأوجــاع لا يداويـها الـزمــان ..
ولا تـُـســاعـدنا الذكـريات على نـسـيانـها ..
انـما تداويـها وتـبرأ في الجــنه
حيث أن لـيس فيها نصبٌ ولا وصبْ

وتبــرأ الجـروح والأسـقام كلها وتشفى فيها بإذن الله
فلنـسأل الله دائـماً أن يـجعلنا من أهلهـا ..
فامسـحوا الدموع والهجوا بالشـكر
فهناك حتماً ستشفـى شـفاءً تـاماً لا يـغادر سقـما ..